وحدة الترجمة والتعريب

تأثير اللاجئين السوريين في الاقتصاد التركي: تأثيرات سوق العمل الإقليمية

ملخص:

أسفرت الحرب الأهلية السورية عن هجرة جماعية من سورية إلى البلدان المجاورة. واستقبلت تركيا العدد الأكبر من اللاجئين من سورية، حيث استقر معظم اللاجئين السوريين -في البداية- في مخيمات جنوب شرق تركيا. ومع اشتداد الصراع السوري وطول أمده، زاد عدد اللاجئين السوريين في تركيا، وبدأ اللاجئون السوريون الإقامة في المحافظات المجاورة، وبدأت تظهر تأثيراتهم المهمة في الاقتصاد المحلي. في عام 2016، سُمح للاجئين السوريين بالحصول على تصاريح عمل، وبذلك أصبحوا أكثر تشتتًا من الناحية الجغرافية. تبحث هذه الورقة في تأثير اللاجئين السوريين في أسواق العمل الإقليمية، باستخدام بيانات اللوحة (وهي بيانات متعددة الأبعاد) للأعوام 2004 إلى 2016، في 26 منطقة في تركيا. وقد اعتُبر اللاجئون السوريون سببًا في زيادة البطالة وتقليل العمالة الرسمية وغير الرسمية.

لتحميل الموضوع كاملًا يرجى الضغط هنا

شارك هذا المقال

قم بالتسجيل لتلقي النشرة الدورية