أحدث إصدارات المركز ودار ميسلون

عبد القادر عبد اللي، تركيا بعيوني، ثقافة، أدب، ترجمة، فنون

 

 

كان عبد القادر عَبْدَ اللِّي جسرًا متينًا بين الأدبين التركي والعربي؛ حيث مَنَحَ الكثيرَ للأدب التركي والثقافة التركية من خلال التعريف بهما وبصورتهما الصحيحة؛ لكن، لا العرب ولا الأتراك اهتموا به حقَّ الاهتمام.
هذا الكتاب بمنزلة خطوة أولى لتخليد إبداع هذا المترجم العظيم من خلال مقالات وأبحاث نشرها في دوريات مختلفة عن الثقافة والأدب والترجمة والفنون.

 

المؤلف

عبد القادر عبد اللي
من مواليد إدلب1957. درس اللغة التركية في جامعة أنقرة، ثم انتسب إلى أكاديمية الفنون الجميلة (جامعة المعمار سنان) في إسطنبول. حصل على درجة الماجستير بالرسوم المتحركة من جامعة المعمار سنان بإسطنبول. حصل على درجة الماجستير بتدريس اللغة العربية من جامعة غازي في أنقرة.
كتب النقد التشكيلي في عدد من الصحف العربية، وكتب زاوية نقدية لبرنامج المجلة الثقافية الأسبوعي في التلفزيون السوري بين عامي 2004-2008. وجمع بعض المقالات التشكيلية التي كتبها للصحف في كتاب: (فرشاة – عام 2000). كتب زاوية ساخرة لعدد من الصحف والمجلات، وكتب مقالات في الشأن التركي والعلاقات العربية-التركية. ترجم مئات المقالات والقصائد والقصص من التركية ونشرت في الصحف والمجلات العربية. ترجم عشرات المسلسلات والأفلام التركية.

 

إعداد

محمد حقي صوتشين

أستاذ جامعي ومترجم للأدب العربي. تخرّج في قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة أنقرة سنة 1993. ترأس لجان حكومية لإعداد مناهج اللغة العربية في تركيا. وأشرف على ورشات الترجمة الأدبية بين اللغتين العربية والتركية.

كان عضوًا في لجنة تحكيم الجائزة العالمية للرواية العربية في دورة 2014 وجائزة الشيخ حمد للترجمة في دورة 2015. ترجم كتبًا لجبران خليل جبران ومحمود درويش ونزار قباني وأدونيس ومحمد بنيس ويحيى حقي وأمين الخولي وابن حزم وغيرهم، وألّف كتبًا في نظرية الترجمة والأدب العربي واللغة العربية، يعمل حاليًا بجامعة غازي في أنقرة.

 

 

عبد القادر عبد اللي

من مواليد إدلب1957. درس اللغة التركية في جامعة أنقرة، ثم انتسب إلى أكاديمية الفنون الجميلة (جامعة المعمار سنان) في إسطنبول. حصل على درجة الماجستير بالرسوم المتحركة من جامعة المعمار سنان بإسطنبول. حصل على درجة الماجستير بتدريس اللغة العربية من جامعة غازي في أنقرة. كتب النقد التشكيلي في عدد من الصحف العربية، وكتب زاوية نقدية لبرنامج المجلة الثقافية الأسبوعي في التلفزيون السوري بين عامي 2004-2008. وجمع بعض المقالات التشكيلية التي كتبها للصحف في كتاب: (فرشاة – عام 2000). كتب زاوية ساخرة لعدد من الصحف والمجلات، وكتب مقالات في الشأن التركي والعلاقات العربية-التركية. ترجم مئات المقالات والقصائد والقصص من التركية ونشرت في الصحف والمجلات العربية. ترجم عشرات المسلسلات والأفلام التركية.

شارك هذا المقال

قم بالتسجيل لتلقي النشرة الدورية