تعريف بمجلة “قلمون”

مجلة “قلمون” للأبحاث والدراسات الفكرية والاجتماعية والسياسية هي مجلة بحثية علمية محكّمة فصلية تصدر كل ثلاثة أشهر عن مركز حرمون للدراسات المعاصرة، ولها رقم دولي معياري (Kalamoon dergisi – ISSN: 25481339). وتُعنى بنشر الأبحاث والدراسات ومراجعات الكتب، ويتضمن كل عدد منها ملفًا رئيسًا ومجموعة من الأبواب الثابتة. وللمجلة هيئة تحرير علمية أكاديمية متخصِّصة، وهيئة استشارية من ذوي الخبرة الواسعة، تشرف عليها، وتستند “قلمون” إلى أخلاقيات البحث العلمي وقواعد النشر المعتمدة عالميًا، وإلى نواظم واضحة في العلاقة مع الباحثين، كما تستند إلى لائحة داخلية تنظّم عملية التحكيم.

تأتي مجلة “قلمون” استكمالًا للمشروع المعرفي لمركز حرمون للدراسات المعاصرة، المعني بالنهوض بالحركة العلمية والبحثية، واهتمامها الرئيس هو الشؤون السورية المعاصرة، فكريًا وسياسيًا واجتماعيًا، إلّا أنها، مع ذلك، ستكون منفتحة على مناقشة قضايا الإقليم والمنطقة العربية والقضايا الدولية لاستحالة الفصل بينها جميعًا.

وتطمح “قلمون” إلى طرق أبواب جديدة عبر إطلاق عملية فكرية بحثية معمّقة أساسها إعمال النقد والمراجعة وإثارة الأسئلة، وتفكيك القضايا، وبناء قضايا جديدة اعتمادًا على التجاوز والتخطي الدائمين. وتولي “قلمون” التفكير النقدي أهمية كبرى بوصفه أداة فاعلة لإعادة النظر في الأيديولوجيات والاتجاهات والمقاربات المنهجية المختلفة لقضايا الفكر والواقع، وتهتم المجلة ببناء حوار تجسيري بين المفكرين والباحثين السوريين والعرب، المعاصرين والسابقين.

يشير اسم المجلة “قلمون” إلى إيمان هيئة تحريرها وهيئتها الاستشارية بالتنوع والاختلاف؛ فكلمة “قلمون” في اللغة العربية تعني ثوبًا يتراءى، إذا طلعت عليه الشمس، بألوان شتى، فضلًا عن إشارتها إلى إحدى المناطق الحبيبة في سورية ولبنان.

 

هيئة تحرير المجلة والهيئة الاستشارية

 

الأستاذ الدكتور يوسف سلامة، رئيسًا للتحرير

الدكتور حسام السعد، سكرتيرًا للتحرير

 

أما أعضاء هيئة التحرير، فهم (بحسب التسلسل الأبجدي):

  • الدكتور بدر الدين عرودكي
  • الدكتور رشيد الحاج صالح
  • الدكتور عبد الباسط سيدا، عضوًا
  • الدكتور عبد الله تركماني، عضوًا
  • الدكتور عزام أمين، عضوًا
  • الأستاذ مناف الحمد، عضوًا
  • الأستاذ منير الخطيب، عضوًا

 

أما أعضاء الهيئة الاستشارية، فهم (بحسب التسلسل الأبجدي):

  • الأستاذ الدكتور أحمد برقاوي
  • الأستاذ الدكتور أحمد حاجي صفر
  • الأستاذ جاد الكريم الجباعي
  • الأستاذ الدكتور خضر زكريا
  • الأستاذ الدكتور ريمون معلولي
  • الأستاذ الدكتور عزيز العظمة
  • الأستاذ الدكتور يوسف بريك

 

معايير نشر الأبحاث في المجلة

تعتمد مجلة “قلمون” في اختيار أبحاثها المواصفات الشكلية والموضوعية للمجلات الدولية المحكّمة، وفقًا للآتي:

1- أن يكون البحث أصيلًا، وألّا يكون قد نُشر جزئيًا أو كليًا في أيّ وسيلة نشر إلكترونية أو ورقية.

2- أن يشتمل البحث على العناصر الآتية:

أ. عنوان البحث باللغتين العربية والإنكليزية.

ب. ملخص باللغة العربية (250-300 كلمة)، يقدم إشكالية البحث الرئيسة والطرق المستخدمة في بحثها، والنتائج التي توصّل إليها البحث. والكلمات المفتاحيّة (Key Words) بعد الملخص.

ج. تحديد مشكلة البحث، وأهدافه، وأهميته، وفرضية البحث، ووضع التصوّر المفاهيميّ وتحديد مؤشّراته الرئيسة، ووصف منهجية البحث، والتحليل والنتائج، والاستنتاجات.

د. ينبغي من حيث الشكل أن تكون جميع العناوين الرئيسة والفرعية واضحة ومحدّدة.

ه. ينبغي أن يكون البحث مذيَّلًا بقائمة تتضمن المراجع التي استند إليها الباحث إضافةً إلى المراجع الأساسية التي استفاد منها ولم يشر إليها في الهوامش، وأن يتقيد البحث بمواصفات التوثيق وفقًا لنظام الإحالات المرجعية الذي يعتمده مركز حرمون للدراسات المعاصرة.

3- يكون البحث بين 6000-12000 كلمة، بما في ذلك المراجع في الإحالات المرجعية والهوامش الإيضاحية، وقائمة المصادر والمراجع وكلمات الجداول والملحقات في حال وجودهما، وللمجلة أن تنشر، بحسب تقديراتها وبصورة استثنائية، بعض الأبحاث والدراسات التي لا تتوافق وهذا العدد.

4- أن يرفق البحث بالسيرة العلمية للباحث.

 

معايير نشر مراجعات الكتب في المجلة

تخضع مراجعات الكتب إلى ما تخضع له الأبحاث والدراسات من قواعد التحكيم، وتتضمن مراجعة الكتاب العناصر الأساسية الآتية:

أ- أن يثبِّت كاتب المراجعة في أعلى مراجعته المعلومات الآتية: اسم الكتاب (وإذا كان الكتاب المراجَع صادرًا بلغة غير العربية يكتب المراجِع عنوان الكتاب كما هو في اللغة الأصلية إلى جانب العنوان في اللغة العربية)، اسم مؤلف الكتاب (وإذا كان الكتاب بلغة غير العربية ينبغي كتابة اسم المؤلف باللغة الأخرى إلى جانب الاسم بالعربية)، اسم دار النشر، تاريخ النشر، عدد الصفحات.

ب التعريف بعنوان الكتاب وإبراز أهميّته.

ج التعريف بمؤلّف الكتاب وسيرته العلميّة (بحسب الحاجة).

د الوقوف عند مقدّمات الكتاب، وأهدافه، ومشروعه، ومراجعه، ومصادره، وخطّته، ومحتوياته.

ه تحليل مضامين الكتاب تحليلًا وافيًا، وإبراز أفكاره ومحاوره الأساسيّة، مع استخدام الأدوات النقديّة والمنهج المقارن بينه وبين المراجع التي تناولت الحقل أو الموضوع نفسه، وعدم الاكتفاء بعرض سطحيّ ونقْل ما ذكره المؤلّف في مقدّمته.

وتراعى في اختيار الكتب الشروط الآتية:

أ- اختيار الكتاب وفقًا لأسسٍ موضوعيّة، انطلاقًا من أهميّته، وأصالته ومدى إغنائه لحقل المعرفة الذي ينتمي إليه.

ب- ألّا يكون قد مرّ على صدور الكتاب أكثر من خمس سنوات.

عدد كلمات المراجعة ما بين 3000 و4000 كلمة.

 

إجراءات النشر

1- تتسلّم هيئة تحرير المجلة المادة المرسلة عبر البريد الإلكتروني kalamoon@harmoon.org، ويُعلَم كاتبها بالاستلام في غضون أسبوع كحد أقصى.

2– تنظر هيئة التحرير في الأبحاث والدراسات المقدمة إليها، وترسل المنسجم منها مع معايير النشر إلى المحكِّمين العلميين.

3تنظر هيئة التحرير في نتائج التحكيم، ثم تقوم بإعلام الباحثين بنتائج التحكيم خلال مدة لا تزيد على شهرين من تاريخ استلام البحث، سواء بقبول المادة للنشر، أو قبولها المشروط بضرورة إدخال تعديلات، أو رفض الورقة والاعتذار عن عدم نشرها. وفي حال اشتراط إجراء تعديلاتٍ على أيّ مادّة أو ورقة لقبول نشرها، يتمّ إعلام الباحث بها لإجراء التعديل المناسب.

4- بعد إجراء الكاتب للتّعديلات، تبُتّ هيئة تحرير المجلة بشأن نشر المادة، ويُرسل النصّ إلى قسم التحرير والتدقيق اللّغوي، ليجريَ تحريره وتدقيقه بحسب جدولة تدرّجه الزّمني، ثم تُنشر الورقة بحسب خطة هيئة التحرير وبعض المقتضيات الفنية، ولا علاقة لتقديم النشر أو تأخيره بمكانة الباحث.

5- لا يعاد البحث إلى صاحبه سواء قُبل للنشر أم لم يقبل.

6- يُعدّ إرسال الباحث لبحثه إلى المجلة قبولًا منه لشروط المجلة، وتنازلًا عن حقه في النشر لمدة ثلاث سنوات في حال موافقة المجلة على نشره.

 

أخلاقيات النشر

1- تلتزم المجلة ميثاقًا أخلاقيًا يشتمل على احترام الخصوصية والسرية وعدم إفصاح المحرّرين والمراجعين وأعضاء هيئة التحرير عن أيّ معلوماتٍ بخصوص البحث المحال إليهم إلى أيّ شخصٍ آخر غير المؤلّف والمحكّمين وفريق التحرير.

2- تلتزم المجلة بإعلام الباحث بالموافقة على نشر البحث من دون تعديل أو وفق تعديلات معينة، ً بناء على ما يرد في تقارير التحكيم، أو الاعتذار عن عدم النشر، مع بيان أسباب الاعتذار.

3- تلتزم المجلة بجودة الخدمات التدقيقية والتحريرية والطباعية والإلكترونية التي تقدمها للبحث.

4- تتقيد المجلة بعدم جواز استخدام أي من أعضاء هيئتها أو المحررين المواد غير المنشورة التي يتضمنها البحث المحال إلى المجلة في أبحاثهم الخاصة.

5- النسخة النهائية للبحث والتعديلات: تعرض المجلة النسخة المحررة شبه النهائية من البحث بصيغة PDF على الباحث قبل النشر. وفي هذه المرحلة لا تقبل أي تعديلات مهمة أو إضافات على البحث، إلا ما كان من تصحيحات أو تصويبات أو تعديلات طفيفة؛ وذلك ضمن أمد زمني وجيز جدًا تحدِّده رسالة المجلة إلى الباحث.

6- حقوق الملكية الفكرية: يملك مركز حرمون للدراسات المعاصرة حقوق الملكية الفكرية بالنسبة إلى الأبحاث المنشورة في مجلته، ولا يجوز إعادة نشرها جزئيًا أو كليًا، في أي وسيلة من وسائل النشر، سواء باللغة العربية أو مترجمة إلى لغات أجنبية، من دون إذٍن خطي صريح من المركز.

7- تتقيد المجلة في نشرها للأبحاث المترجمة تقيدًا كاملًا بالحصول على إذن الدورية الأجنبية الناشرة، وباحترام حقوق الملكية الفكرية.

 

طريقة كتابة الهوامش والمراجع


1- الكتب

اسم المؤلّف، عنوان الكتاب، اسم المترجم أو المحرّر، الطّبعة، (مكان النّشر: النّاشر، تاريخ النّشر)، رقم الصّفحة. ويُستشهد بالكتاب في الهامش اللاحق غير الموالي مباشرةً بذكر اسم المؤلف وبعده رقم الصفحة، ما لم يكن يوجد أكثر من مرجع واحد للمؤلّف نفسه، ففي هذه الحالة يتمّ استخدام العنوان مختصرًا بعد اسم المؤلف. أمّا في قائمة المراجع فترد معلومات الكتاب بشكل مفصّل.

2- الدوريات

بالنسبة إلى المقالة التي تكون في دورية ما، يكون الأمر كما يلي: اسم المؤلّف، “عنوان الدّراسة أو المقالة”، اسم المجلّة، المجلّد و/أو رقم العدد (سنة النّشر)، رقم الصّفحة.

في الهوامش وقائمة المراجع العربيّة، ينبغي أن يكون عنوان الكتاب أو المجلّة بالخطّ العريض. أمّا إن كان بلغة أجنبية، فينبغي أن يُكتب بخطّ مائلٍ.

3- مقالات الصحف

لا تُذكر إلّا في الهوامش (في قائمة المراجع لا تُذكر).

4- المنشورات الإلكترونية

لا تُذكر إلّا في الهوامش (في قائمة المراجع لا تُذكر).

5- المقابلات الشخصية

اسم الشّخص، نوع المقابلة (شخصيّة مثلًا)، اسم من أجرى المقابلة، طريقة إجراء المقابلة (عبر الهاتف/ من خلال البريد الإلكتروني/ إلخ..)، المكان، والتاريخ.


المكافآت المالية

تدفع هيئة تحرير المجلة مكافآتٍ ماليّةً للباحثين مقابل الأبحاث والدراسات التي تنشر في المجلة؛ بحسب نوع المادة وحجمها وتقديرات الهيئة.