أبحاث اجتماعية لباحثين متعاونين

التعليم بين الدين الجهادي و”العلمانية” المستبدة أي نوع من التعليم تحتاج إليه سورية؟



«لما كانت الحروب تتولد في عقول البشر، ففي عقولهم يجب أن تُبنى حصون السلام». إنه نداء اليونسكو وهو يلخص قيمة الثقافة والتربية في تخفيف حدّة التوتر بين الشعوب والأمم لبلوغ السلام العالمي.

Read more

العدد الثاني من مجلة قلمون: الوجود الكردي في سورية تاريخيًا واجتماعيًا



يعود تاريخ المسألة الكردية في سورية الحديثة إلى بدايات تشكل الكيان السياسي باسم دولة سورية. وهي واحدة من المسائل التي لم تتمكن الأنظمة المتعاقبة من معالجتها ضمن إطار مشروع وطني سوري عام كان من شأنه طمأنة المكونات السورية كلها، بإشراكها في الواجبات والحقوق، والتوزيع العادل للثروات والفرص بين الجميع.

Read more

الأمن الصحي المفقود في سورية والموت الصامت



تهدف هذه الدراسة إلى الكشف عن الخطر الحالي الذي نتج عن تدمير شبكة الأمان الصحي وانهيارها في المجتمع السوري من جراء حرب النظام، إضافة إلى الخطر اللاحق أيضًا. وتعنى الدراسة بالآثار الناجمة عن دمار البنية التحتية للقطاع الصحي في المجتمع السوري في حاضره، ومستقبله، وفي الأفراد، سواء كان دمار هذه البنية وغيابها ناجمًا عن أسباب قهرية من مثل الحصار، والاستهداف الممنهج لهذا القطاع في مناطق المعارضة من النظام وحلفائه،

Read more

فكر صادق جلال العظم في مجلّة (قلمون)



في العدد الأول من مجلة (قلمون) التي تصدر عن مركز (حرمون) للدراسات المعاصرة، احتل الملف الذي يتناول فكر صادق العظم ومساهماته النظرية والفلسفية، مساحةً من الصفحات تزيد عن مئتي صفحة. قدّم خلالها أربعة عشر مفكرًا وباحثًا مساهمات مهمّة بمجموعها، وفي كل مساهمة زاوية تُقارب -نقدًا وعرضًا وتحليلًا- أفكارَ صادق العظم التي طرحها في كتبه ومؤلفاته، أو في مقالاته ومقابلاته وحواراته.

Read more

الأمن الغذائي في العراق، مرحلة الاحتلال الأميركي والحكومات المتعاقبات



ترجع أهمية القطاع الزراعي العراقي إلى كونه قاعدة من قواعد الاقتصاد العراقي من حيث تنمية الإنتاج وصولًا إلى الاكتفاء الذاتي، وتوفير الأمن الغذائي ثم تصدير المنتجات، وجلب الاستثمارات. لذلك سوف تتناول هذه الدراسة أولًا آثار الحصار الاقتصادي على القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني من عام 1991 وما أعقبه في أثناء احتلال أميركا للعراق في 2003.

Read more

أوضاع اللاجئين السوريين في ألمانيا أرقام ووقائع وتحديات



يتناول هذا الملف أزمة اللجوء واللاجئين السوريين، وأعدادهم، وما يحوط بأوضاعهم في ألمانيا. منذ عام 2011، نتيجة تدهور الأوضاع الأمنية والسياسية في سورية، واستخدام النظام آلته الحربية كلها في قمع حراك الشعب السوري، وهو ما أفرز في مدى السنوات اللاحقات أسوأ محنة نزوح واجهها الشعب السوري، وأقساها، وما زالت فصولها مستمرة إلى الآن.

Read more
المزيد